الثقافة التنظيمية كأساس لنجاح برامج إدارة الجودة الشاملة

تحاول هذه الدراسة تحديد العلاقة بين الثقافة التنظيمية السائدة بمنظمات الأعمال من جهة ودورها في نجاح تطبيق برامج إدارة الجودة الشاملة في تلك المنظمات من جهة اخرى، وذلك لما يشكله هذان المتغيران من أهمية بالغة في استمرار ونمو المنظمات بصفة عامة، وذلك من خلال وصف الثقافة التنظيمية السائدة في منظمات العمل بشكل عام، والتعرف على اهم الآثار السلبية والإيجابية للثقافة التنظيمية والتي من شأنها التأثير على فاعلية أداء برامج إدارة الجودة الشاملة، إضافة إلى تصور مدى فرص نجاح تطبيق مفهوم إدارة الجودة الشاملة بناء على المتطلبات التنظيمية اللازمة لتطبيق هذا المفهوم

لقراءة البحث كاملاص أنقرهنا