الفتوى الشرعية بين التعطيل والتفعيل

فإن الأصل في الأحكام الشرعية أنها ثابتة لاتتغير بتغير الزمان والمكان، لأنها شرعت لكل زمان ولكل مكان ، ولكن هذه الأحكام قد تختلف في بعض الحالات باختلاف الواقعة المنزلة عليها ، فمنها مايمكن أن يتغير تبعاً لتغير الزمان والمكان ، والتي تتأثر بها في الغالب هي الأحكام الاجتهادية المبنية على المصلحة أو القياس والعرف ونحو ذلك

لقراءة البحث كاملاً أنقرهنا